fbpx
محليات

قلق واستياء.. تسليط الضوء على حال مدينة إسطنبول بعد إهمال تدابير كورونا

سلطت صحف تركية الضوء باستياء على حال مدينة إسطنبول وإهمال أهلها لتدابير كورونا في عيد الأضحى على الرغم من كافة التوصيات الحكومية.

وقالت صحيفة “حرييت” إن آلاف المواطنين تدفقوا إلى شوارع وحدائق إسطنبول في ثاني أيام عيد الأضحى، بالتزامن مع تحسن الطقس وانتهاء موجة الحر الأخيرة.

وأضافت أن شارع الاستقلال ظهر في “مشهد مخيف ومثير للقلق” في ظل ازدحامه الكبير بعيداً عن تدابير الوقاية من كورونا.

ولفتت الصحيفة إلى تحول اليخوت في إسطنبول لنواد ليلية تُقام على متنها الحفلات، على الرغم من استمرار القيود المفروضة على أماكن الترفيه.

وختمت بالإشارة إلى ترويج البعض تلك الحفلات من خلال بثها بشكل مباشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي في تحدّ واضح للفيروس.

وتشهد إصابات كورونا ارتفاعاً نسبياً في تركيا خلال الأيام الأخيرة، عادت على إثره لحدود ألف إصابة يومية بعد جهود استغرقت 33 يوماً من أجل خفضها لما دون هذا الرقم.

ودفع إهمال التدابير الكبير وزير الصحة التركي، فخر الدين قوجة، للتلويح بخيار حظر التجول مجدداً في حال امتناع المواطنين عن الالتزام بالتعليمات طواعية.

المصدر
الجسر ترك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى